شاركت منظمة إتحاد شبيبة الساقية الحمراء و وادي الذهب في فعاليات مؤتمر بقبرص الشمالية من تنظيم جامعة ماستريخت الهولندية يومي 17 و 18 يناير 2024 حول حقوق الإنسان و علاقتها بالاطفال.

تضمن جدول أعمال المؤتمر خلال اليومين جملة من النقاشات و المحاضرات و الورشات ذات الصلة بحقوق الإنسان و الاطفال، خاصة في البلدان التي تعاني الإحتلال و الحروب. كما تناول المؤتمر كيفية حماية الأطفال و المرافعة عن حقوقهم و الكشف عن الانتهاكات التي يتعرضون لها. بالإضافة إلى تقديم دراسات و بحوث عن علاقة حقوق الإنسان كمفهوم عام و اهميته بالنسبة للاطفال.

شارك في المؤتمر إلى جانب ممثلين عن الجامعة المنظمة للحدث، ممثلين عن كل من الصحراء الغربية، فلسطين، قبرص الشمالية، سومال الارض و كرباخ. بالإضافة إلى ممثلين عن منظمة “هيومن رايتس ووتش” و المفوضية السامية لحقوق الإنسان و باحثين و مهتمين بالمجال من مختلف البلدان.

مثل الدولة الصحراوية في المؤتمر وفد من منظمة إتحاد شبيبة الساقية الحمراء و وادي الذهب يضم كل من:

بناهي سعيد، عضو المكتب التنفيذي لإتحاد شبيبة الساقية الحمراء و وادي الذهب المكلف بملف الارض المحتلة و الجاليات و حقوق الإنسان.

الشريفة الصالح، عضو المكتب الجهوي لإتحاد الشبيبة بولاية السمارة.

سمية بادي، فاعلة في مجال الطفولة و الرعاية الإجتماعية.

قدم الوفد الصحراوي مداخلة في المؤتمر تحدث فيها عن معاناة الأطفال في الصحراء الغربية تحت الاحتلال المغربي. كما دعا إلى ضرورة العمل على حماية حقوق الأطفال و ضمان سلامتهم و رفاهيتهم.

تعد مشاركة وفد من منظمة إتحاد شبيبة الساقية الحمراء و وادي الذهب في هذا المؤتمر خطوة مهمة في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان في الصحراء الغربية. كما يُعد اعترافاً دولياً بأهمية هذا الملف و ضرورة العمل على إيجاد حل عادل و دائم للقضية الصحراوية.