عقب سلسلة من البرامج المحكمة و اللقاءات التواصلية الهادفة و الزيارات الميدانية لمختلف مؤسسات الدولة الصحراوية ، اختتمت اللجنة الجهوية المشرفة على برنامج الشباب و الطلبة بولاية بوجدور البرنامج الصيفي خلال حفل رسمي حضره عضو الأمانة الوطنية مسؤول امانة التنظيم السياسي الأخ امربيه المامي رفقة اعضاء من الأمانة و الحكومة الصحراوية .

الحدث تخلله مداخلات رسمية للجهات المشرفة على البرنامج التي ثمنت المجهودات المبذولة في سبيل انجاح هذه المحطة الوطنية الهامة ، بالإضافة إلى عروض فنية مختلفة من إعداد اللجنة الجهوية ، كما تم تكريم الجهات التي ساهمت في تحقيق اهداف البرامج المسطرة خلال هاته الصائفة .

هذا و يشكل البرنامج الوطني الصيفي للشباب و الطلبة محطة سنوية هامة لما لها من دور في تأطير الشباب و الطلبة و توعيتهم بكل ما يحيط قضيتهم و واقع شعبهم .

برنامج صيفي متكامل

تضمن البرنامج الصيفي للشباب و الطلبة بولاية بوجدور مجموعة متنوعة من الأنشطة و البرامج ، شملت :

لقاءات تواصلية و ندوات حول القضايا الوطنية و الحقوق الصحراوية .

زيارات ميدانية لمختلف مؤسسات الدولة الصحراوية .

ورشات عمل حول مهارات الحياة و الحرف اليدوية .

مسابقات ثقافية و رياضية .

حفلات فنية و ثقافية .

و أعرب المشاركون في البرنامج عن سعادتهم بالمشاركة في هذه المحطة الوطنية الهامة ، التي ساهمت في تعريفهم بقضيتهم الوطنية و توعيتهم بحقوقهم وواجباتهم .

يلعب البرنامج الوطني الصيفي للشباب و الطلبة دورا هاما في تأطير الشباب و الطلبة و توعيتهم بكل ما يحيط قضيتهم و واقع شعبهم .

و يساهم البرنامج في تعزيز روح الانتماء الوطني و الوعي بالمسؤولية الاجتماعية لدى الشباب و الطلبة ، كما يسهم في تنمية مهاراتهم وقدراتهم وإعدادهم للمستقبل .